أبو علي الشيباني – حلقة 2015 12 14-الزموا عراقكم وستفرحون يا شعبي رغم نزول النفط

أبو علي الشيباني – حلقة 2015 12 14-الزموا عراقكم وستفرحون يا شعبي رغم نزول النفط

 

أبو علي الشيباني – حلقة 2015 12 14-الزموا عراقكم وستفرحون يا شعبي رغم نزول النفط اما

الساسة فلن يفرحوا .

قال الدكتور أبو علي ان النفط سينزل لل35$ وهذه السنة

ضربة لدول الخليج ولو اخذت الدولة العراقية ما قال من

قبل لأصبحوا من اغنى من دول العالم ، كما شرح الدكتور

شروط الإستجابة وتطرق الى مرض الوسواس القهري

وكيفية علاجه.
http://www.aboalishibani.com
https://www.facebook.com/aboualishibani
https://twitter.com/aboalishibani
https://plus.google.com/+Aboalishiban…

برنامج دروب الرجاء
قناة عراق المستقبل

شارك هذا

المؤلف

تعليقات (2)

  1. :

    السلام عليكم
    تحيه طيبه
    لا يقل عن مدة أربع سنوات أتابع البرنامج الدكتور أبو علي ا لشيباني
    كل كلام تحقق لحد لان ومن كلام الدكتور لشيباني
    فوز الرئيس الأمريكي اوباما في رئاسة أمريكا وسقوطها على يده *
    فوز بوتين في روسيا *
    خروج محمد مرسي رئيس مصر بعد سنه واحده من حكمه*
    خروج المالكي من رئاسة الوزراء *
    انتصار أنصار الله الحوثين في اليمن *
    تأجيل الموت ستة اشهر للملك السعودية عبد الله وموته بعد ذالك *
    الانفجار في الدول الاوربيه *
    الفيضانات التي حدثت في الدول العربية *
    وسقوط الرافعة في الحرم الملكي *
    النقاط التي ذكرتها أعلاه التسع وغيره هذا أثبات على متابعة برنامجكم وصدق أقوالكم *
    نسال الله أن يحفظكم وان يجنبكم من كل سوء *
    أتمنى جوابي على البريدي الالكتروني الخاص بي لدي مسالة أريد أن اطرحها على الدكتور أبو علي الشيباني *
    انتظر الجواب منكم
    وفقكم الله

  2. سورية وليس سوريا. …..

    انا اعتذر لكل السوريين على الخطأ الإملائي
    سورية : تُكتب (بالتاء المربوطة) لأنها صفة مؤنثة، وليست اسماً ..
    لأنها كلمة ذات جذر عربي وليست أعجمية لتكتب بالألف الطويلة مثل فرنسا أو روسيا.
    و معنى المفردة ” سورية ” هو ” السيدة ” وهي من صفات عشتار الأم السورية الكبرى وهذه الصفة ذات مدلول ديني يراد منها التقديس والتميز ..
    وعشتار هذه هي الربة السورية الأولى ولهذا لا تذكر في كثير من المواقع باسمها بل بصفتها ، وهي : سورية .
    وعلى هذا فالمعنى من كلمة « سوري » هو ” السيد ” والكثير من علماء أصول اللغات يعتقدون أن منها اشتقت كلمة ـ سير ـ (SIR) التي انتقلت كلقب أو صفة للرفعة إلى الإنكليزية من العربية الآرامية السورية القديمة.
    والسوريون « السادة » SYRIANS السريان هم أبناء عمومة العرب العموريون والآراميون ـ.
    لهذا … أيها السوريون لا تنسوا أبداً أنكم ” السادة ” حتى وإن كنتم نازحين ..!
    واذكروا دوماً .. لا يخذل ” سادةً ” في محنة .. إلا ” عبيداً ” في نعمة ..

أترك تعليقاً

لن نقوم بنشر إميلك Required fields are marked *